أخبار

جمعية 2 مارس بسلا تكرم مجموعة من النساء بمناسبة اليوم العالمي للمرأة

الرباط: استثمار
نظمت جمعية 2 مارس للتنمية الاجتماعية والثقافية، التي تترأسها لطيفة العلوي المحمدي نائبة رئيس مقاطعة لمريسة ومستشارة بجماعة سلا، المهرجان الثالث عشر للمرأة، أمس السبت بقاعة سنيما الملكي.

الخفل جاء احتفاء بالمرأة المتفوقة والمتألقة في مختلف القطاعات، الميادين، والمجالات بالمدينة منها الصحفية، والجماعية والصحية وغيرها، حضرها عزيز بن إبراهيم رئيس مقاطعة لمريسة، ونائب عمدة سلا مصطفى جوادي، وهشام حساني أحد نواب رئيس جماعة سلا ومستشارين جماعيين آخرين.


هذا الحفل البهيج الذي نظمته ” جمعية 2 مارس ”  تخللته فقرات موسيقية أحيتها فرقة موسيقية نسوية، وتم تقديم كلمات في حق النساء المحتفى بهن ثمنت مجهوداتهن والتزامهن بالدفاع عن قضايا وحقوق المرأة مع الاعتراف بكفاءتهن وخبراتهن التي راكمنها في عدة مجالات انخرطن فيها بإرادة وتصميم.


وقالت لطيفة العلوي رئيسية ” جمعية 2 مارس بسلا ”  في تصريح لموقع استثمار، إن هذه المبادرة التي تم تنظيمها في إطار الاحتفال باليوم العالمي للمرأة تروم بالأساس تسليط الضوء على مسارات بعض النساء المغربيات اللواتي تألقن في العديد من المجالات سواء في القطاع العام أو في القطاع الخاص والمهن الحرة مع تثمين الأدوار التي قمن بها بكل إصرار وثبات من أجل النهوض بأوضاع أخواتهن.


وأكدت المتحدة ذاتها، أن وضعية المرأة بالمغرب شهدت قفزة كبيرة خلال السنوات الأخيرة بفضل الإصلاحات التي تم اتخاذها والتي همت مختلف القوانين والتشريعات الخاصة بوضعية المرأة، مشيرة إلى أن المغرب التزم تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة  بتكريس حقوق المرأة وحمايتها وتنمية وتطوير وضعيتها في مختلف المجالات.


وارتباطا بذات الموضوع، احتفت جمعيات رياضية وثقافية أخرى بمدينة سلا، بالمرأة المغربية، من قبيل جمعية النساء المتحدات بشراكة مع جمعية آفاق للتنمية، وخصصت للمحتفى بهن هديا في مختلف المجالات، وحضرها  الحسين أجور مدير مديرية التربية غير النظامية بوزارة التعليم، وشخصيات سياسية وفعاليات من المجتمع المدني السلاوي.

 

تعليق واحد

  1. للاسف مازالت معضم النساء معنفات جسديا ومعنويا في زمننا هذا وانا ضمن هؤلاء النساء حين استجمعت قواي وقررت الخروج عن صمتي للاسف اكتشفت ان القانون لن ياخذ لي حقي انا واولادي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى