أخبارالمغرب الأخضر

“السنة الفلاحية” تواصل الحفاظ على خصوصياتها


جاء في “شالانج “رغم التقدم التقني المسجل، لا تزال الفلاحة المغربية تعتمد على الأحوال الجوية. كما أن “السنة الفلاحية” تواصل الحفاظ على خصوصياتها، خاصة في مجال الضرائب. وهناك حاجة ملحة لاستراتيجية جديدة متعددة التخصصات. ويمكن للدولة من خلال مقتضيات ضريبية ذكية دعم هذه الرؤية الجديدة. وستواصل الاستغلاليات الفلاحية التي تحقق رقم معاملات يقل عن 5 ملايين درهم الاستفادة من الإعفاء الضريبي بشكل دائم. وخلال السنوات الخمس الأولى بعد الرجوع إلى فرض الضريبة، سيتعين على الاستغلاليات الفلاحية تطبيق معدل منخفض في حدود 17.5 بالمئة بالنسبة للضريبة على الشركات، و20 بالمئة بالنسبة للضريبة على الدخل. وبعد مرور 5 سنوات، ستتم العودة إلى المعدل الضريبي العادي المعمول به.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى