أخبار

إشكالية أسعار المحروقات في السوق الوطنية

أفادت مصادر عليمة “للعلم” بأن مجلس المنافسة أنهی اشتغاله على ملف شركات المحروقات في بلادنا، وأنه في المرحلة الأخيرة من مسطرة عمل تجمع المراقبين والتي استغرقت وقتا طويلا جدا، أكثر بكثير مما كان منتظرا ومتوقعا، ذلك أن طبيعة القضية موضوع الدراسة من طرف مجلس المنافسة والتي تهم إشكالية أسعار المحروقات في السوق الوطنية بعد تحريرها إثر إلغاء نظام المقاصة في هذا القطاع، تحظى براهنية كبيرة وباهتمام شديد من طرف الرأي العام الوطني، حيث يشك المواطنون في احتمال حدوث تلاعبات تقوم بها شركات توزيع المحروقات أو بعض منها للحفاظ على أسعار الغازوال والبنزين في مستويات مرتفعة جدا، بما في ذلك التنسيق فيما بينها في هذا الصدد مما يضرب روح مبدأ المنافسة. وأكدت مصادر الجريدة أن شركات توزيع المحروقات لم تتعامل بحماس مع البحث الذي قام به مجلس المنافسة وأنها قدمت ردودا لهذا المجلس بصفة جد متأخرة. وتحوم شكوك أن تكون بعض الشركات نسقت في ما بينها في الرد على مجلس المنافسة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى