أخبار

هلع بالمستشفى الاقليمي للخميسات بعد وفاة رجل كانت حالته مشتبه فيها

فارق اليوم الجمعة رجل متقدم في السن الحياة بالمستشفى الاقليمي للخميسات، سبق له ان اجرى الفحوصات المخبرية وجاءت النتيجة سلبية، لكنه ظل يرقد بالمستشفى لان حالته الصحية لم تتحسن بعد، وحدة السعال لم تخف.

حالة الوفاة المفاجئة للهالك خلقت هلعا كبيرا في صفوف كل الاطر الطبية التي كانت تشرف على حالته الصحية، وكذلك المرضى الذين يرقدون معه بنفس الغرفة، وقد اجريت له تحليلات مخبرية من جديد للتأكد ما إذا كانت الوفاة نتيجة وباء فيروس كورونا المستجد، ام ان الوفاة كانت طبيعية.

كما اجري اليوم الجمعة موظف وموظفة من بلدية الخميسات، التحليلات المخبرية للتأكد من مدى سلامتهما وعدم حملهما لفيروس كورونا، لحظة إختلطهما برئيس الجماعة اثناء مزاولتهما لعملهما.
جدير بالذكر، ان الحالات الأربع المشتبه فيهم أمس الخميس جاءت نتائجها سلبية، كان ضمنهم طبيبة واطار بالمديرية الإقليمية للصحة، وموظفين ببلدية الخميسات.

زر الذهاب إلى الأعلى