أخبار

“كوفيد 19”.. الكمامات المغربية تغزو أسواق فرنسا وإسبانيا وإيطاليا

في ظل تفشي أزمة “كورونا” المستجد، أصبح باستطاعة الإسبان اقتناء كمامات مغربية من الثوب، حيث أصبح المغرب يصدر الكمامات القابلة لإعادة الاستعمال بعد الغسل إلى إسبانيا وفرنسا وإيطاليا وألمانيا.

وغزت كمامات واقية مغربية مصنوعة من الثوب الأسواق الأوربية بعدما ارتفع الطلب عليها بسبب الخصاص المسجل بشأنها بعد اجتياح فيروس “كورونا” المستجد وهي الكمامات التي تحمل علامة “صنع في المغرب” بلغة كل بلد مستورد على حدة.

وأفاد موقع “El Faro de Ceuta” عن قصاصة لوكالة “EFE” للأنباء أن 16 مقاولة مغربية هي من تقوم بتزويد أسواق البلدان الأوربية الأربع بكمامات قابلة لإعادة الاستعمال، وذلك من مجموع 73 شركة مغربية تعمل على إنتاج هذا الصنف من الكمامات بينما تقوم 40 شركة أخرى بتصنيع الكمامات ذات الاستعمال الواحد.

وأشارت وكالة الأنباء الإسبانية على لسان مسؤول بوزارة الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي، أن المغرب اشترط على المقاولات المُصَدِّرة إثبات توجيه نصف إنتاجيتها نحو السوق الداخلية من أجل الحصول على ترخيص بالتصدير، بما يكشف حرص المغرب على تلبية الطلب الداخلي قبل التوجه نحو التصدير، كما تقرر منذ 10 ماي 2020.

زر الذهاب إلى الأعلى