أخبار

طلبة الطب بالرباط يطالبون بفتح أبواب الأحياء الجامعية لإجراء الإمتحانات

دعا مكتب طلبة الطب بالرباط ومجلس طلبة الصيدلة بالرباط، كل من المكتب الوطني للأعمال الاجتماعية الجامعية والثقافية، ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي إلى “فتح أبواب الأحياء الجامعية في وجه هؤلاء الطلبة مع ما يرافق ذلك من إجراءات وقائية تحمي الجميع، وتمكنهم من اجتياز امتحاناتهم في أحسن الظروف”.

وجاء في البلاغ المشترك، أنه “بعد توقف الدراسة لعدة أشهر بسبب جائحة كورونا، تقرر إجراء امتحانات كليات الطب والصيدلة في بداية الأسبوع الثاني من غشت على خلاف باقي الكليات والمدارس العليا في المغرب، وذلك بسبب خصوصية الدراسات الطبية”.

وأوضح طلبة الطب والصيدلة أن “قرار إغلاق الأحياء الجامعية في وجه الطلبة كواحد من رزمة التدابير الاحترازية في مواجهة الوباء لم يتم تحيينه بما يناسب وضعية طلبة الطب والصيدلة، مما يجعل مصير هؤلاء الطلبة القاطنين سابقا بالحي الجامعي بالرباط مجهولا طيلة فترة الامتحانات التي تمتد لأكثر من أسبوعين، ويعرضهم لضغوطات نفسية واجتماعية ومادية تهدد حقهم في اجتياز الامتحانات في أحسن الظروف وتضرب في مبدأ تكافي الفرص، خصوصا في ظل الأوضاع الحالية الصعبة”.

زر الذهاب إلى الأعلى