أخبار

الوكيل العام يمدد الحراسة النظرية لكل من البدراوي وكريمين

قررت النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، مساء امس الثلاثاء، تمديد الحراسة النظرية في حق عزيز البدراوي رئيس شركة “أوزون” للنظافة ورئيس جماعة بوزنيقة السابق، محمد كريمن، ومصطفى الطنجي مهندس بجماعة بوزنيقة، لمدة 48 ساعة.

وأمر الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء بإعادة المسطرة إلى الفرقة الوطنية للشرطة القضائية لتعميق البحث مع المعنيين، على أن يعاد تقديمهم صباح اليوم الأربعاء أمام النيابة العامة ذاتها.

وكشفت الشكاية التي أسقطت كلا من رئيس شركة “أوزون” للنظافة عبد العزيز البدراوي، ومحمد كريمين، الرئيس السابق لجماعة بوزنيقة والمهندس بالجماعة مصطفى الطنجي، عن تفاصيل مثيرة حول اختلالات مالية وتدبيرية داخل جماعة بوزنيقة.

ومساء أمس الإثنين أوقفت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، الأشخاص المذكورين بناءً على تحقيق معمق أجراه قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، على خلفية شكاية سابقة تقدم بها مستشارون بجماعة بوزنيقة.

وتشير المعلومات الأولية إلى أن التحقيقات ركزت على عقد التدبير المفوض لقطاع النظافة، الذي تم منحه لشركة “أوزون” المملوكة للبدراوي، حيث تم الكشف عن مخالفات جسيمة في شروط العقد وتضخم هائل في التكاليف، وغياب الشفافية في عملية التعاقد.

الشكاية التي وجهها 3 مستشارون بجماعة بوزنيقة إلى الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالدارالبيضاء، كشفت عن تلاعبات مالية جسيمة في ملفات عقود التدبير المفوض، واختلاسات مالية، واستغلال النفوذ، وتضارب المصالح.

زر الذهاب إلى الأعلى