أخبار

أغلالو تقرر تقديم شكاية للوكيل العام وتتسائل من وراء تحريض مستشارين للهجوم عليها بمكتبها؟

أغلالو تقرر تقديم شكاية للوكيل العام وتتسائل من وراء تحريض مستشارين للهجوم عليها بمكتبها؟

قررت اسماء أغلالو عمدة جماعة الرباط وعضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار تقديم شكاية رسمية إلى الوكيل العام بشأن هجوم مجموعة من المستشارين بطريقة لا تليق بمقام حرمة المؤسسة، وتضرب عرض الحائط كل القيم الأخلاقية وإحترام حق الإختلاف خلال ترأس إجتماع بمقر الجماعة امس الثلاثاء.

ووجهت “أسماء اغلالو” عمدة الرباط ، اتهامات للمستشارين الذين يظهرون في فيديو يوثق بالملموس الفوضى العارمة والرعب الذي خلقه هؤلاء في قلب مؤسسة دستورية.، بـ”التورط في ما يُهدد استقرار المدينة وسلامتها الجسدية” على حد تعبيرها، في اشارة الى هجوم مجموعة من المستشارين يوم الثلاثاء على مكتب العمدة حيث كانت تترأس إجتماعا بمقر الجماعة.

وتساءلت أسماء أغلالو حول من يقف خلف هؤلاء المستشارين ويشجعهم على خلق الفوضى والتسيب داخل مقر الجماعة في هذا التوقيت بالذات بحرية مطلقة دون خوف أو خجل؟
وما الغاية من وراء ذلك….. هل الهدف تقول أغلالو هو تركيع العمدة لتحقيق غاية محددة؟ في إنتظار معرفة التطورات وملابسات هذا الحادث تبقى هذه مجرد أسئلة مطروحة لكن لها مغزى عميق وخلفيات يعرفها بشكل جيد من يهمهم الأمر؟.

وخلصت العمدة في إتصالها مع الموقع أن المستشارين المعنيين حضروا من اجل وضع طلب عقد دورة استثنائية بمكتب الضبط الموجود ببهو الجماعة، ولما تلقوا تعليمات من جهات لم تفصح عنها، قرروا الصعود الى مكتب العمدة الموجود في الطابق الثاني للهجوم على مكتبها دون مبرر قانوني للحضور, لأنه لم يكن هناك أي إجتماع للمجلس او دورة عادية أو إستثنائية تخول لهم الحضور في أشغالها.

زر الذهاب إلى الأعلى