أخبار

خلاف بين المنصوري ونور الدين مضيان يصل إلى القضاء

أفاد مصدر وثيق الإطلاع أن نائبة رئيس مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة رفيعة المنصوري، قد تقدمت بشكاية لدى وكيل الملك بطنجة ضد زميلها في الحزب ورئيس الفريق الاستقلالي بمجلس النواب نور الدين مضيان، تتهمه فيها بـ”القذف والتشهير والابتزاز”.

وأبرزت ذات المصادر أن المنصوري اتهمت مضيان في الشكاية التي سجلتها بالمحكمة الابتدائية بطنجة بالسب والقذف والتهديد والابتزاز والمس بالحياة الخاصة للأشخاص واستغلال النفوذ والتشهير والتهديد بإفشاء أمور شائنة.

وحسب الشكاية المذكورة فإن المشتكى به “لم يقف عند هذا الحد بل عمل على ابتزاز المشتكية بفيديوهات يدعي ويزعم أنهم لها وهي عارية وفي وضعيات مخلة وخادشة بالحياء بغية إرغامها على الاستقالة من الحزب”.

وجاء في الشكاية أن المنصوري تربطها علاقة حزبية بالمشتکی به نور الدين مضيان بصفته رئيس الفريق الاستقلالي بمجلس النواب لكن مؤخرا فوجئت بتصريحات ومزاعم وأقوال من طرف أصدقاء وزملاء بالحزب تمس شرفها وكرامتها، بكون المشتکی به ولغاية في نفسه يعاملها بسوء ويعمد إلى التشهير بها وسبها وقذفها ويتهمها بكونها خضعت لعمليات إجهاض نتيجة علاقات جنسية معه، كما صرح به لمجموعة من الأشخاص”.

وأوضحت مصادرنا أن المشتكية أكدت أنها تتوفر على مجموعة من الرسائل الصوتية من زميلاتها من مجلس جهة طنجة، والتي تدعم شكايتها ضد مضيان، بالإضافة إلى شهود مستعدين للإدلاء بشهادتهم أمام القضاء ليؤكدوا ما ذكرته في شكايتها.

زر الذهاب إلى الأعلى