أخبار

تدشين المُركَّب الصناعي الجديد لمجموعة “موتانديس” ببرشيد

ترأس رياض مزُّور وزير الصناعة والتجارة امس الثلاثاء ببرشيد، مراسم تدشين المُركَّب الصناعي الجديد لمجموعة “موتانديس” ببرشيد.

وأوضح بلاغ صادر للمناسبة أنه قد تطلب إنشاء هذا المُركَّب الصناعي استثمارا بقيمة 285 مليون درهم، ويوفر فرصا مهنية للساكنة المحلية من خلال إحداث 250 منصب شغل مباشر. ويفتح هذا المشروع آفاقا واعدة أمام توسعة مجموعة “موتانديس” في الأسواق المحلية والدولية، ويُسهم بالتالي في تنمية الصناعة المغربية.

وبهذه المناسبة أعرب رياض مزُّور عن ارتياحه لهذا الاستثمار المغربي الذي يُرتقب أن يعزز قدرة الإنتاج الوطني وتنويع المنتوجات ذات الاندماج المحلي القوي التي تلبي الاحتياجات المتزايدة لكل من السوق المغربية والأفريقية. وأضاف في هذا الشأن أن ” المشروع ينسجم تمام الانسجام مع التوجيهات الملكية السامية الرامية لتعزيز السيادة الصناعية، من خلال تقليص الواردات وتحفيز الصادرات”.

ويتألف هذا المشروع الذي يمتد على مساحة إجمالية تبلغ 40.000 متر مربع من ثلاثة مصانع رئيسية، يتخصص كل منها في مجال معين: ويتعلق الأمر بمصنع للمنتجات السائلة للتنظيف: سيخصص لإنتاج تشكيلة متنوعة من منتجات التنظيف السائلة، تتضمن بالخصوص محلول جافيل ومُنظّفات الأسطُح ومُنظفات الغسيل السائل والمنظفات السائلة للأواني، وذلك بطاقة إنتاجية سنوية تبلغ 100.000 طن.

ومصنع لمستحضرات التجميل: وسيخصص لتصنيع منتجات التجميل ذات الجودة العالية مثل الشامبوان ومحاليل الاستحمام والكريمات وسيلبي هذا المصنع الذي تبلغ قدرته الإنتاجية السنوية 4000 طن، الطلب المتزايد على منتجات العناية الشخصية في السوق، ثم مصنع للمشروبات: وسيخصص لتصنيع المشروبات المختلفة التي تتضمن عصائر معبأة في “تيترا باك”، وعصائر معبأة في مادة بولي إيثلين تيرفثالات (PET) وعصائر غازية. وستضطلع هذه الوحدة التي تبلغ قدرتها الإنتاجية السنوية 120.000 طن دورا أساسيا في توفير المشروبات المنعشة والمغذية للمستهلكين.

زر الذهاب إلى الأعلى