أخبار

مستشاري التجمع الوطني للأحرار بجماعة الهرهورة يستنكرون إقصائهم من حصة قفة رمضان

إستنكر مجموعة من مستشاري حزب التجمع الوطني للأحرار بجماعة الهرهورة في بيان توصل به موقع “إستثمار نيت” إقصاء جماعة الهرهورة من الحصول على حصتها الضعيفة والهزيلة جدا من القفف الرمضانية.

واصفين هذا التصرف بالعمل لا مسؤول الذي قام به المنسق الإقليمي للحزب الذي هو ليس وليد الساعة بحسبهم، بل هو سائر المفعول في كل شهر رمضان.

متابعين ان السيد المنسق الإقليمي للحزب يقوم بتوزيع حصة الأسد من القفف في الدوائر الذي ينتمي اليها. ولهذا الغرض نحن مستشاري حزب التجمع الوطني للأحرار بجماعة الهرهورة نستنكر بشدة هذا الاستثناء المقصود من حرمان مجموعة كبيرة من المواطنين المناضلين في الحزب التجمعي من الحصول على نصيبهم من حصة القفف الرمضانية المرصودة لهم في هذا الشهر المبارك المفضل عند الله.

مستطردين وهناك جماعة أخرى بنفس العمالة تعاني نفس المعاناة التي نعاني منها نحن. كون هذه التصرفات الغير المسؤولة ليست من اخلاقيات الحزب.

وبناء على هذه التصرفات الغير أخلاقية نعلن ونؤكد عزمنا على خوض كل الاشكال الاحتجاجية والنضالية لفضح الممارسات الغير الأخلاقية والغير العادلة في توزيع القفف الرمضانية..

ان هذا التصرف الغير أخلاقي الممنهج من طرف المنسق الاقليمي بعمالة الصخيرات تمارة تحكمه حسابات سياسية ضيقة على حد قولهم وهذا لا يخدم تطلعات الحزب المستقبلية.

زر الذهاب إلى الأعلى