Adds
أخبار

الراشيدية..نجاح برنامج التنمية القروية المنفذ بالتعاون مع وكالة يابانية

الراشيدية:استثمار

 

قال الوالي المدير العام للجماعات المحلية، السيد خاليد سفير، يوم الخميس، إن برنامج التنمية القروية الذي نفذ على مستوى إقليم الراشدية في إطار التعاون مع الوكالة اليابانية للتعاون الدولي يعتبر “نجاحا” نظرا لتأثيره الإيجابي على تحسين حياة الساكنة.

وأبرز السيد سفير خلال اجتماع في الراشيدية خصص لتقديم حصيلة مشروع تعزيز قدرات جماعات الإقليم من أجل التنمية المستدامة ، “العلاقة الممتازة” بين المديرية العامة للجماعات المحلية والوكالة اليابانية، قائلا إن هذه الوكالة ” رافقت المغرب دائما عبر الجماعات الترابية في تنفيذ عدة برامج للتنمية”.

وأضاف أنه وفي أفق تعزيز التعاون بين وزارة الداخلية والوكالة اليابانية لدعم القدرات المحلية، “سيكون من المهم تحديد سبل تعاون أخرى، عبر موضوعات جديدة مشتركة والتي يتعين تنفيذها مع الفاعلين المحليين “، معتبرا أن الوقاية والسلامة الصحية يمكن أن تشكل نموذجا مهما للتعاون نظرا لأهمية الموضوع الذي يعد “تحديا كبيرا” للجماعات الترابية.

من جانبه، أبرز والي جهة درعة – تافيلالت عامل إقليم الراشدية، السيد محمد بنريباك ، أهمية المشروع الممول بدعم من الوكالة اليابانية، مشيرا إلى أن المشاريع التي تم تنفيذها في إطار التعاون مع الوكالة لها تأثير “إيجابي” على الساكنة.

وقد استفاد من المشروع ، والذي تم إطلاقه سنة 2013 وينتهي متم يونيو الجاري وهو في إطار اتفاقية بين المديرية العامة للجماعات المحلية والوكالة اليابانية وإقليم الراشيدية، جميع جماعات الراشيدية ، ولاسيما القروية منها.

تميز اللقاء بحضور العامل مديرة التخطيط والتجهيز بوزارة الداخلية ، السيدة ليلى الحموشي ، ونائب الممثل المقيم للوكالة اليابانية ، كاجياما تاداشي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى