Adds
أخباراقتصاد

الصويرة .. ندوة دولية حول الحالات العامة للمقاولات والمقاول المواطن

الصويرة:استثمار

تواصلت أمس السبت بمدينة الصويرة، أشغال الندوة الدولية المنظمة حول موضوع ” الحالات العامة للمقاولات والمقاول المواطن”، بتنظيم مجموعة من الورشات الموضوعاتية الهادفة إلى إغناء مضمون “إعلان الصويرة” الذي سيتوج هذا الملتقى.

وفي هذا الصدد، شكلت هذه الورشات فضاء للتفكير والتقاسم في إطار مجموعات صغيرة، حيث إلتأمت ببيت الذاكرة (الذي يوجد في طور الإنجاز)، ثلة من الفاعلين المنتمين للقطاعين العام والخاص، والأكاديميين والمجتمع المدني، من أجل تحديد الظروف المواتية لتسريع انخراط المقاولات والمقاولين المواطنين والرفع من مستوى أنشطتهم.

وخلال ورشة حول موضوع ” التربية وريادة الأعمال”، التي خصصت لمناقشة أفضل السبل لتشجيع تعزيز المقاولة بطريقة مسؤولة، حيث أجمع المشاركون على ضرورة تكوين جيل جديد من رواد المسؤولين ، معتبرين أن روح المقاولة تعمل على ترسيخ الروح الجماعية.

أما الورشة المرتبطة بموضوع ” التعاون بين القطاعين العام والخاص.. تطوير التعاون بين القطاعين له أثر اجتماعي”، فكانت مناسبة للمؤتمرين لدراسة الظروف المواتية لإرساء شراكات بين القطاعين العام والخاص، خلاقة وجريئة لفائدة المجتمع، حيث ذكروا بهذه المناسبة، أن هناك انخراط كبير في العديد من الخدمات من قبل الدولة والمقاولات الكبرى بهدف انجاز، وعلى نحو مشترك، مشاريع تنموية ذات المنفعة العامة.

وبخصوص ورشة حول موضوع” التمويل.. الاستثمار من أجل دعم روح المقاولة المواطنة”، فأشار المتدخلون إلى مكانة المساعدات المالية المقدمة والآليات المصاحبة لها، مبرزين أنه في زمن التعاون والتكنولوجيا، ظهرت قنوات جديدة للتمويل لا زالت في طور التطور.

وتشكل هذه التظاهرة، المنظمة بمبادرة من الشبكة الدولية ” ثينكرز أند دوورز” (المفكرون والفاعلون) يومي 30 يونيو وفاتح يوليوز بشراكة مع جمعية الصويرة موكادور ومجموعة المكتب الشريف للفوسفاط وصندوق الإيداع والتدبير، ملتقى لتبادل الممارسات الفضلى، وتثمين منطق وعملية الالتزام الضرورية لتحول المقاولة، وجعل الدينامية الاقتصادية تتجاوب مع انتظارات المجتمع .

كما تعتبر هذه الندوة، المنظمة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، مناسبة لتشخيص الحالات المتعلقة بالتحول الاقتصادي والتكنولوجي، والعمل على تحديد تحول ايجابي على المستوى الدولي، مع بلورة حلول واقتراحات بهدف تسريع هذه العملية بالنسبة للمقاولة المواطنة.

تجدر الإشارة الى أن ” ثينكرز أند دويرز” تعد منصة للقاءات الدولية لتسريع التحول بالنسبة للمقاولات، حيث تشكل فضاء للاستشارة ومواكبة الحكومات والمقاولات في تحقيق التحول والتأثير الايجابي، إذ تروم جمع ، وعلى نحو منتظم ، الرواد الذين يعملون على تطوير حلول جديدة تستجيب للتحديات العالمية في هذا المجال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى