Adds
أخبارجهات

كلميم .. لقاء تشاوري حول الاقتصاد الاجتماعي والتضامني بجهة كلميم واد نون

كلميم:استثمار

 

نظمت وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصادي الاجتماعي، وكتابة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، اليوم الاثنين بكلميم، لقاء تشاوريا جهويا حول بلورة الاستراتيجية الوطنية وبرامج عمل الاقتصاد الاجتماعي والتضامني لجهة كلميم واد نون.

ويدخل هذا اللقاء ضمن اللقاءات التشاورية التي أطلقتها الوزارة والرامية إلى إعداد استراتيجية وطنية للاقتصاد الاجتماعي والتضامني “رؤية 2028″، تدمج كافة الفاعلين في الاقتصاد الاجتماعي والتضامني، والتعاونيات والجمعيات والفاعلين المؤسساتيين وكذا الشركاء الماليين.

وقال المدير الجهوي للصناعة التقليدية بكلميم واد نون، صالح إبراهيما، في كلمة بالمناسبة، إن هذا اللقاء يروم تشخيص واقع القطاع بالجهة انطلاقا من آراء الفاعلين المحلين فيه والوقوف على الإكراهات التي تعترضه والفرص المتاحة لتطويره والتجارب الرائدة فيه من أجل النهوض بهذا القطاع.

وأضاف أن طريقة العمل خلال هذا اللقاء تتمثل في تجميع عدد من المعطيات من مختلف الفاعلين المؤسساتين وغير المؤسساتيين والشركاء العاملين في هذا القطاع تخص جوانب مختلفة من تجاربهم في مجال الاقتصاد الاجتماعي والتضامني ومن ثم تحليلها ورفع توصيات وخلاصات بشأنها وهي المهمة التي يتولاها مكتب دراسات.

وأبرز أن الهدف من كل ذلك هو الإسهام في الاستراتيجية الوطنية وبرامج عمل الاقتصاد الاجتماعي والتضامني وإغنائها وتحقيق الأهداف التي تتوخى إنجازها مستقبلا بتشارك مع كافة الفاعلين.

وتروم هذه اللقاءات التشاورية التي انطلقت في عدة جهات من المملكة الوقوف على الإمكانيات الحقيقة والخصوصيات والتحديات التي تواجههما كل جهة في هذا المجال من خلال التشخيص التشاركي، والإجابة على تساؤلات مشروعة مرتبطة بدور مختلف الفاعلين المتدخلين في القطاع.

كما تهدف إلى تحديد آليات التنسيق المعتمدة، ومدى إمكانية القطاع في مساهمة الاقتصاد الاجتماعي والتضامني في الناتج المحلي الخام، وتوفير فرص الشغل للساكنة النشيطة وخاصة الشباب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى