Adds
أخباراقتصاد

انخفاض أسعار الغاز عالميا ينعكس إيجابا على نفقات المقاصة

الرباط:استثمار

ساهم  انخفاض أسعار «غاز البوتان» بالأسواق العالمية مع نهاية شهر يونيو الماضي، في تقليص نفقات المقاصة داخل ميزانية الدولة خلال الأشهر المتبقية من هذا العام.

هذه المادة تمثل يمث أزيد من 70 في المائة من نفقات صندوق المقاصة، فيما تشير الدراسات إلى أن هذه المادة قد تواصل منحاها التنازلي بالتزامن مع تطورات الأسعار الدولية للنفط.

وكشف صندوق المقاصة في تقريره الخاص بشهر يوليوز الماضي، بأن نفقات دعم كل من «البوطا» والسكر، كلف ميزانية الدولة7,37 مليار درهم خلال الأشهر الستة الأولى من هذا العام.

كما أشارت الإحصائيات الأخيرة للصندوق إلى أن دعم «غاز البوتان» التهم مع متم شهر يونيو الماضي 5,645 مليار درهم مقابل 5,248 مليار درهم خلال الفترة ذاتها من سنة 2017، وذلك بارتفاع نسبته 8 في المائة.

وأوضح الصندوق بأن المبلغ الموجه لدعم «غاز البوتان» من حجم 12 كلغ، سجل في المتوسط 55,5 درهم ل«البوطا» الواحدة.

وأما بالنسبة ل«البوطا» من حجم3 كلغ، فبلغ حجم الدعم 14,9 درهم للقارورة الواحدة مقابل 13,78 درهم للوحدة خلال الفترة ذاتها من السنة الماضية.

وفيما يتعلق بالسكرر، فلم يشهد الدعم الموجه إلى هذا الأخير أي تغيير لافت. تقرير صندوق المقاصة أشار إلى حجم الدعم المالي الموجه لمادة السكر،بلغ خلال الأشهر الستة الأولى من هذا العام 1,737 مليار درهم، مقابل 1,726 مليار درهم خلال الفترة ذاتها من سنة 2017، ليظل دعم الكليوغرام الواحد من السكر محدودا في 2,8 درهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى