Adds
أخبارجهات

تيزنيت:اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية تصادق على مشاريع بقيمة 87 ر11مليون درهم

تيزنيت:استثمار

صادقت اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية لتيزنيت خلال الاجتماع الذي عقدته مؤخرا على مجموعة من المشاريع والعمليات المقترحة في إطار مختلف برامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية برسم السنة المالية 2018 ، والتي تناهز قيمتها المالية حوالي 87 ر11 مليون درهم.

وأفاد بلاغ لقسم العمل الاجتماعي بالعمالة أن هذه المشاريع والعمليات بلغت في المجموع 37 مشروعا موزعة ما بين 32 مشروعا مصنفة ضمن البرنامج الأفقي للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، إلى جانب 5 مقترحات مشاريع تدخل ضمن برنامج محاربة الهشاشة.

وأوضح البلاغ أن المشاريع المصادق عليها ضمن البرنامج الافقي تشمل الانشطة المدرة للدخل بمجموع 17 مشروعا ، باعتماد مالي إجمالي يصل 52 ر3 مليون درهم ، ساهمت المبادرة في تمويلها باستثمار بلغ 34 ر2 مليون درهم.

كما تمت المصادقة ضمن البرنامج الأفقي على 15 مشروعا تدخل ضمن محور دعم الولوج الى البنيات التحتية الاساسية والتنشيط السوسيو ثقافي والرياضي ، وذلك باستثمار إجمالي بلغ 16 ر5 مليون درهم ، ساهمت المبادرة في تمويلها باعتماد مالي بلغ 45 ر3 مليون درهم.

أما بخصوص برنامج محاربة الهشاشة ، فأشار المصدر نفسه إلى أن اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية قامت بصياغة 5 مقترحات مشاريع بكلفة إجمالية بلغت 19 ر3 مليون درهم ، سيساهم فيها صندوق المبادرة بمبلغ يصل 72ر2 مليون درهم ، حيث من المقرر أن يتم عرض هذه المشاريع على اللجنة الجهوية للتنمية البشرية.

وخلال هذا الاجتماع ، تم التأكيد على ضرورة سعي مختلف المتدخلين في عملية تفعيل برامج المبادرة إلى تجاوز وضعية البطء أو التأخر في إنجاز المشاريع ، إلى جانب العمل على إعداد برامج عمل متعددة السنوات اعتمادا على مقاربة تشاركية واندماجية ، مع الحرص على خلق التقائية بين المبادرة الوطنية والبرامج القطاعية والمحلية.

كما تم التأكيد على أهمية استناد المشاريع المقترحة على دراسات تقنية واقعية معدة من طرف جهات مؤهلة ، وتوفرها على جميع العناصر الضامنة لتنفيذها واستمراريتها كوجود وعاء عقاري مصفى ، والتزام الشركاء بالمساهمة، وضمان التسيير والتأطير اللازمين ، وكذا التزام كل من اللجن المحلية والمصالح المعنية ،كل حسب اختصاصاته ، بالتتبع و المواكبة المتواصلة للمشاريع ، وذلك من أجل الرفع من وثيرة تنفيذ المشاريع المتأخرة عن طريق القيام بزيارات إلى مواقعها ، وعقد لقاءات شهرية مع حامليها ، وإعداد تقارير بشأنها وموافاة مصالح العمالة بها بشكل منتظم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى