Adds
أخبار

المهرجان الدولي للموضة بإفريقيا يحط الرحال بمراكش

مراكش:استثمار

حط المهرجان الدولي للموضة بإفريقيا في نسخته الحادية عشر الرحال ، نهاية الأسبوع الجاري بمراكش، بعد جولة بالعديد من مدن المملكة ، وذلك بتنظيم مسابقة “طوب موديل فيما 2018″.

واختير خلال هذه المسابقة أفضل عارضات وعارضي الأزياء في افريقيا تشجيعا لإبداعات الشباب الإفريقي والمغربي في مجال تصميم وعرض الأزياء.

وبعد اجراء مبارتي الانتقاء بالدار البيضاء ومراكش ، اختارت لجنة تحكيم هذه المسابقة خلال هذه الأمسية 11 موهبة شابة من القارة الإفريقية سيتنافسون شهر نونبر المقبل في فضاء جميل تمنحه مدينة الداخلة وجهتها.

وقال الرئيس المؤسس للمهرجان ألفادي ، ” إن الداخلة تشكل فضاء مثاليا للاحتفال وتكريم الابداع الفني والثقافي بالقارة وأيضا لتعزيز مسلسل الاندماج والتعاون جنوب – جنوب ، وذلك في تناغم مع شعار هذه التظاهرة “السلام والثقافة والتنمية”.

وأبرز أن إفريقيا لها أيضا كلمتها في عالم الموضة حيث تتوفر على مواهب متميزة ويكفي فقط دعم هذه المواهب وتشجيع الابداع بالقارة الإفريقية ، مضيفا “نحن في مراكش هذه المدينة السياحية والثقافية لأننا نريد أن نمنح لجميع جهات المغرب فرصة الاستفادة من هذه التظاهرة “.

وقد كرس المهرجان الدولي للموضة بإفريقيا المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس مكانته في الساحة الثقافية كموعد دولي متميز لمهنيي الموضة (مصممي الأزياء والعارضين).

وتساهم هذه التظاهرة الفنية والثقافية في إبراز الامكانات الحقيقية للقطاع الثقافي باعتباره فاعلا لتحقيق التنمية وآلية أساسية للاندماج والتقارب بين الشعوب.

ويسعى هذا المهرجان إلى غرس قيم التميز والجودة لدى المبدعين الشباب وعارضي الأزياء الأفارقة ، وهو ما يعكسه بروز العديد من المواهب الصاعدة عبر إفريقيا منذ 2003.

يذكر أنه خلال الدورة الثالثة للمهرجان الدولي للموضة بإفريقيا تم احداث المسابقة الأولى “طوب موديل والمبدعين الشباب” وذلك بهدف تشجيع المواهب الشابة ومنحهم الفرصة لشق طريقهم نحو بناء مسار مهني واعد، كما أن هذا الحدث الذي يشهد متابعة كبيرة بحكم شهرته في عالم الموضة على المستوى العالمي ، ساهم في صعود العديد من الوجوه المرموقة في هذا المجال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى