Adds
أخبارمعارض

مشاركة متميزة للمغرب بالمعرض الدولي للصناعة ومنتجات وتقنيات الصيد بروسيا

الرباط:استثمار

أكدت مديرة الجامعة الوطنية لصناعات تحويل وتثمين منتوجات البحر لمياء الزناكي ، أن المشاركة المغربية بالمعرض الدولي للصناعة ومنتجات وتقنيات الصيد، الذي اختتمت فعالياته يوم السبت بسان بطرسبورغ ،شكلت مناسبة للمهنيين المغاربة لإبراز الخبرات ومنتوجات الثروة السمكية والمؤهلات التي تتوفر عليها المملكة.

و أضاقت الزناكي ، على هامش المشاركة المغربية في المعرض الدولي (معرض المأكولات البحرية الروسي) الذي احتضنته العاصمة الشمالية لروسيا سان بطرسبورغ ، أن الرواق المغربي ، الذي أطرته المؤسسة المستقلة لمراقبة وتنسيق الصادرات بشراكة مع قطاع الصيد البحري و تعاون مع الجامعة الوطنية لصناعات تحويل وتثمين منتوجات البحر، عرف مشاركة عارضين يمثلون أنشطة التعليب وتجميد وتجهيز وتربية المحار، الى جانب مؤسسة عمومية وجمعية مهنية وشركات مصبرات السمك.

وأوضحت الزناكي أن السوق الروسية توفر إمكانيات واسعة للتسويق ولتطوير الصادرات السمكية حيث تطمح فعاليات الجامعة الوطنية لصناعات تحويل وتثمين منتوجات البحر إلى تعزيز حضور مصبرات السردين .

وأقيم الرواق المغربي ،الذي قدم الخبرات المغربية في مجال تصبير الأسماك وتجميد المنتوجات البحرية وتحويل متوجات دقيق وزيت السمك، وتصنيع الطحالب، فضلا عن مؤهلات قطاعي الأسماك الطرية وتربية الأحياء المائية، على مساحة 200 متر مربع.

يشار الى أن المعرض الدولي للصناعة والمنتجات وتكنولوجيات الصيد (معرض المأكولات البحرية في روسيا) بسان بطرسبورغ ، عرف مشاركة كبيرة من قبل الشركات العاملة في مجال صناعة المنتوجات و المأكولات البحرية.

وتم بأروقة المعرض بشكل عام عرض التكنولوجيات الحديثة لتنمية مصايد الأسماك وتربية الأحياء المائية وتجهيز الشركات، وكذا عرض شركات بناء السفن، ومصنعي المعدات والمواد ذات الصلة. وأقيم هذا المعرض ،الذي شاركت فيه حوالي 50 دولة و300 شركة من مختلف دول العالم ، على مساحة تصل إلى 13 ألف متر مربع.

كما أن هذه التظاهرة الاقتصادية سمحت للعارضين الروس والاجانب تببادل الخبرات والتجارب الحديثة فيما يخص تكنولوجيات الصيد وصناعة المنتجات والمأكولات البحرية.

وشارك وفد مغربي برئاسة عزيز أخنوش وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات برفقة زكية دريوش ، الكاتبة العامة لوزارة الصيد البحري، في النسخة الثانية من المنتدى والمعرض الدولي للصناعة والمنتجات وتكنولوجيات الصيد (معرض المأكولات البحرية في روسيا) ، المنظمين في الفترة من 13 إلى 15 شتنبر الجاري في سان بطرسبرغ ، الروسية.

وكان وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات عزيز أخنوش ، قد أجرى قي وقت سابق بسان بطرسبورغ الروسية ،مباحثات مع وزير الفلاحة الروسي السيد دميتري باتروشيف، تناولت آفاق تعزيز التعاون بين البلدين في مجالي الفلاحة والصيد البحري.

يذكر أن الجامعة الوطنية لصناعات تحويل وتثمين السمك هي منظمة مهنية تضم جمعيات مهنية ناشطة في قطاع تحويل وتثمين منتوجات البحر تمثل قطاعات تصبير الأسماك وتجميد المنتوجات البحرية وتحويل منتوجات دقيق وزيت السمك، وتصنيع الطحالب، فضلا عن قطاعي الأسماك الطرية وتربية الأحياء المائية.

وبحسب لمياء الزناكي، فإن المنتوجات البحرية المغربية تصدر، حاليا، إلى نحو 130 دولة وتحقق رقم معاملات يناهز 20 مليار درهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى