Adds
أخبارقضايا وحوادث

غضب شعبي بسلا بعد مقتل شاب وفرار الجناة

سلا:استثمار

تحولت جريمة القتل التي عرفتها قرية أولاد موسى بمقاطعة احصين بسلا ، مساء السبت 15شتنبر الجاري، إلى غضب شعبي، بعد خروج العديد من ساكنة المنطقة في مسيرة احتجاجية ضد ارتفاع الجريمة.

وتداولت تدوينات صفحات اجتماعية محلية ، تعرض الشاب (محمد.ب) الذي يقطن بسكتور 4، لإعتداء بالسلاح الأبيض من قبل شخصين، لأسباب مجهولة.

وأظهرت صفحات اجتماعية محلية، رواية جديدة، جاءت أيضا على لسان أم الضحية في فيديو ، التي قالت أن الجريمة تأتي كتصفية حساب مع الضحية.

شرارة الجريمة كانت قد بدأت في عيد الأضحى الأخير ، حين تدخل الضحية لحل نزاع بين الجناة وشخص آخر، ما أثار غضب المعتدين الذين قاموا بالهجوم على مسكنه، وهو ما اضطره للفرار، حيث تم وضه شكاية في الموضوع لدى الأمن.

كما بقي المتهمون يترصدون الضحية بشكل يومي، إلى غاية لحظة وقوع الجريمة، حيث لاحقوه بعد خروجه من عند حلاق ، ليجهزوا عليه قرب إعدادية العيون بالقرية، بعدما أثخنوه بطعنات سيوف، تاركينه ينزف ليلفظ أنفاسه الأخيرة بمستعجلات السويسي .

وفتحت مصالح الأمن تحقيقا لاستجلاء ملابسات الجريمة، التي خلفت استياءا عميقا لدى الساكنة ، حيث نظم عشرات المواطنين بالقرية صباح الثلاثاء 18 شتنبر الجاري مسيرة احتجاجية مرت بشارع الأبطال ومن أمام الدائرة الأمنية السادسة، رفعت فيها صور الضحية و رفعت شعارات مطالبة باستثباب الأمن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى