أخبار

… أخيرا إتصالات المغرب خرجت عن صمتها لتوضيح أسباب رداءة صبيب الأنترنت

أطلقت عدة مجموعات والصفحات الفايسبوكية، طيلة الأسبوع الجاري، حملة طالبوا فيها شركة اتصالات المغرب، بتعويضهم على الضرر الناتج عن ضعف صبيب الأنترنت وانقطاعه في بعض المناطق بشكل كلي.وتفاعلا مع حملات مستعملي مواقع التواصل الاجتماعي الذي أغرقوا حسابات الشركة بالرسائل، أصدرت اتصالات المغرب بلاغات أقرت فيه بضعف خدماتها وصبيب الأنترنت.وأوضحت  أن انقطاع الأنترنت وضعفها في بعض المناطق، ناتج عن تضرر “أحد الكابلات البحرية في عرض المحيط الأطلسي، مما تسبب في حدوث بعض الاضطرابات”.وأضافت الشركة في نص البلاغ الذي نشرته على صفحتها الرسمية، أنها قامت بـ”تعبئة جميع الوسائل اللازمة، بما في ذلك سفينة الكابلات المتخصصة، لاستعادة الوضع في أقرب وقت ممكن..”، معتذرة عن الإزعاج “الخارج عن إرادتها”.

ويذكر أن عددا كبيرا من زبناء شركة اتصالات المغرب، اشتكوا وشنوا حملات على مواقع التواصل الاجتماعي، استنكارا لضعف صبيب الأنترنت بشكل كبير خلال الشهرين الأخرين، مطالبين الشركة بتعويضهم عن الضرر الناتج عن ذلك وإيجاد حل لانقطاع الأنترنت المستمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى