أخبارقضايا وحوادث

البحر يلفظ حثث مهاجرين سريين مغاربة بزناتة

عثرت ساكنة منطقة ازناتة الصغرى، اليوم السبت، على جثث مهاجرين سريين مغاربة على الشاطئ، بعد أن ألقى بها البحر، وضمنهم امرأة. وقالت مصادر محلية، أنه تم العثور على سبع جثث، من ضمنها جثة فتاة.وأضافت ذات المصادر أن ثلاثة من الضحايا تم نقلهم على وجه السرعة لمستشفى مولاي عبدالله بالمحمدية لتلقي العلاج.ولاتزال عناصر الدرك الملكي بعين المكان، في انتظار ان يلفظ البحر جثثا أخرى، بعد الاستماع لأحد الضحايا،  من الناجين، والذي تحدث عن عدد أكبر لركاب المركب الذي انقلب بهم في عرض البحر والذين كانوا في رحلة للحريك، ينحدر أغلبهم من مدن بن جرير والفقيه بن صالح وخنيفرة.

 وقد جنح الزورق المطاطي الذي كانوا يستقلونه بغرض الهجرة السرية قبالة ساحل المحمدية.وتم العثور كذلك على ثلاثة أشخاص آخرين فاقدين للوعي، تم نقلهم للمستشفى الإقليمي بالمحمدية حيث استعادوا الوعي هناك بعد تلقيهم للإسعافات اللازمة.وجرت تعبئة كافة الإمكانيات اللازمة للبحث عن ركاب آخرين محتملين بالزورق الجانح.وقد تم فتح بحث من طرف المصالح المختصة تحت إشراف النيابة العامة، لتحديد الظروف والملابسات التي تم فيها تنظيم عملية الهجرة السرية هاته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى