أخبار

رسميا… خبر سار للمغاربة… 1000درهم شهريا وتعويضات اجتماعية للأسر المعزة ابتداء من هذا التاريخ

في خبر سار لجميع المغاربة وفي قفزة اجتماعية نوعية وكبيرة، وبشكل رسمي أعلنت حكومة أخنوش، ضمن برنامج عملها خلال الخمس سنوات المقبلة، عن إحداث “مدخول الكرامة” يستفيد منه المغاربة، رجالا ونساء، ممن تبلغ أعمارهم 65 سنة فما فوق ويعيشون ظروف هشاشة.

ويتعلق الأمر، بحسب ما ورد في البرنامج الحكومي، بتحويل نقدي تدريجي، يمول من صندوق التماسك الاجتماعي، غايته أن يُضمن لجميع كبار السن دخل حده الأدنى 1,000 درهم بحلول سنة 2026.

وأشارت الحكومة إلى أنه اعتبارا من الفصل الثاني لسنة 2022، سيتم تحويل مبلغ شهري قدره 400 درهم لفائدة من تزيد أعمارهم عن 65 سنة، يتيح دعم قدرتهم الشرائية واستقلاليتهم. وسيشهد هذا المبلغ زيادة تدريجية سنة 2023 ثم سنة 2024 قبل أن يصل إلى 1,000 درهم سنة 2026.

وفي السياق ذاته أكدت حكومة أخنوش، أنها ستخصص تعويضات اجتماعية لكل الأسر المعوزة بالمغرب، وذلك عبر تعميم نظام التعويضات العائلية ليشمل جميع الأسر المغربية، وهو الإجراء الذي أعلنه الملك في يوليوز 2020، ويدخل في إطار تعميم الحماية الاجتماعية.

ووفقا للمصدر ذاته فإن مبلغ التعويضات العائلية يحدد في 300 درهم شهريا عن كل طفل، في حدود ثلاثة أطفال، أي بنفس مستوى الخدمة التي يقدمها الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي لأطفال الأجراء. وسيتم تطبيق هذا الإجراء ابتداء من شتنبر 2022.

زر الذهاب إلى الأعلى