أخبار

أكاديميون يقاربون صحة المسير النفسية بين استراتيجية المقاولة الصغرى والمتوسطة وأدائها الاقتصادي

تحتضن كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية التابعة لجامعة القاضي عياض بمراكش يوم الخميس 26 ماي الجاري على الساعة السادسة والنصف مساء محاضرة حول موضوع “صحة المسير بين استراتيجية المقاولة الصغرى والمتوسطة وأدائها الاقتصادي”يلقيها البروفيسور أوليفييه توريس لأول مرة في المغرب.

ويعتبر موضوع صحة المسير من الطابوهات إذ يتفادى المسؤولون عن تسيير المقاولات الحديث عن أوضاعهم الصحية ومعاناتهم النفسية خصوصا خلال الأزمات، غير أن هذا الموضوع أصبح يثير اهتماما متزايدا من قبل الباحثين في علوم الصحة، وكذا في علوم التدبير، وأسفر عن نشر العديد من المقالات العلمية في مجلات دولية مرموقة كـ “Small Business Economics”,”International Journal Of Entrepreneurship”, “Revue Française de Gestion”، وغيرها.

وتهدف المحاضرة تقديم مقاربة للعلاقة بين صحة المسير والأداء الاقتصادي للمقاولة من خلال مقاربة تركز بشكل خاص على العوامل ذات التأثير الإيجابي على صحة المسير كالتفاؤل والصمود والمرونة، دون إغفال العوامل ذات التأثير السلبي لضغط العمل والعزلة، وذلك انطلاقا من كون صحة المسير أول رأسمال لا مادي بالنسبة للمقاولات الصغرى والمتوسطة.

كما تشكل هذه المحاضرة فضاء للنقاش وتبادل الآراء حول تحسين أداء هذه المقاولات ومواكبتها من أجل ضمان استدامتها، وذلك من خلال أخذ صحة مسيريها بعين الاعتبار وبالنظر إلى أهمية المقاولات الصغرى والمتوسطة ودورها الحيوي في الاقتصاد الوطني.

يشار إلى أن البروفيسور أوليفييه توريس (Olivier TORRES)، الأستاذ بجامعة مونبلييه بفرنسا، يعد من أبرز الباحثين في مجال المقاولات الصغرى والمتوسطة على المستوى الدولي حيث أسس سنة 2009 مرصدا خاصا بصحة مسيري المقاولات والعاملين المستقلين.

ويؤطر الخبير ذاته حاليا عددا من بحوث الدكتوراه حول هذا المحور البحثي كما ألقى خلال مساره العلمي ما يناهز 700 محاضرة في فرنسا وفي دول أخرى عديدة كاليابان وكندا وسويسرا وهولندا.

زر الذهاب إلى الأعلى