أخبار

أسعار الحديد تتراجع إلى أقل من 100 دولار للطن

انخفض خام الحديد لفترة وجيزة إلى ما دون 100 دولار للطن مقترباً من أدنى مستوياته خلال اليوم منذ يونيو الماضي، حيث تأثر المستثمرون بخفض الصين المفاجئ لسعر الفائدة ومجموعة أخرى من البيانات، التي أكدت تعثر تعافي أكبر اقتصاد مستهلك للمعادن حول العالم.

تراجعت أسعار المادة الخام الأساسية لصناعة الصلب 13% مقارنة بمستوى الذروة الذي حققته في يوليوز، مع تلاشي الآمال حول قدرة بكين على الخروج من كبوتها الاقتصادية. كما اتجهت المعادن الصناعية الرئيسية -بما في ذلك النحاس والألمنيوم- إلى الانخفاض.

خفض البنك المركزي الصيني يالوم الثلاثاء، سعر الفائدة على قروضه لأجل عام بمقدار 15 نقطة أساس إلى 2.5% لدعم الاقتصاد، الذي يواجه مخاطر جديدة ناجمة عن تفاقم ركود العقارات، وهو أدنى سعر فائدة منذ 2020.

وجاءت هذه الخطوة المفاجئة قبل وقت قصير من إصدار بيانات النشاط الاقتصادي لشهر يوليوز، والتي أظهرت نمواً مخيباً للتوقعات في الإنتاج الصناعي ومبيعات التجزئة والاستثمار في الأصول الثابتة، في حين ارتفع معدل البطالة في المناطق الحضرية.

وفي الوقت نفسه، فإن الأزمة الأخيرة التي عانت منها “كانتري غاردن هولدينغز”، وهي شركة تطوير عقاري كبرى في البلاد، تضع مزيداً من الضغط على مصانع الصلب الصينية والمواد الأساسية في صناعة الصلب.

ويمثل قطاع العقارات حوالي 40% من الطلب على الصلب في الصين. وتوقع وي شينيو، المحلل في “هورايزون إنسايتس” (Horizon Insights) استمرار انخفاض خام الحديد، إذ ما يزال الطلب ضعيفاً مع ذلك قال وي إن الأزمات التي يعاني منها الاقتصاد الصيني ليست ناجمة عن نقص السيولة.

وانخفض خام الحديد 1% قبل أن يتغير سعره قليلاً إلى 100.50 دولار للطن في تمام الساعة 11:19 صباحاً بتوقيت سنغافورة كما ارتفعت العقود المستقبلية في داليان.

أما النحاس فصعد بنسبة 0.2% إلى 8304 دولارات أميركية لكنه ظل بالقرب من أدنى مستوياته خلال شهر في حين ارتفع الألمنيوم 0.8%.

زر الذهاب إلى الأعلى