Adds
أخبار

إرتفاع مبيعات السيارات إلى 8202 مليار سنتيم

كشفت معطيات جديدة عن ارتفاع قطاع مبيعات السيارات بنسبة 37.4% مقارنة بالفترة ذاتها من السنة الماضية،إذ بلغ ما يناهز 82.02 مليار درهم، أي 8202 مليار سنتيم عند متم يوليوز الماضي.

وأفاد المكتب الصرف الذي أصدر حديثا مؤشراته الشهرية للمبادلات الخارجية، إلى أن هذا التطور يأتي في أعقاب ارتفاع مبيعات كافة فروع القطاع، بما فيها فرع التصنيع (زائد 31,4 %/زائد 9,08 مليار درهم) وفرع الأسلاك الكهربائية (زائد 43,9 %/زائد 7,87 مليار درهم) وفرع الأجزاء الداخلية للسيارات والمقاعد (زائد 36,2 %/زائد 1,48 مليار درهم).

وبالموازاة مع ذلك ارتفعت مبيعات قطاع الإلكترونيات والكهرباء بنسبة 34,6 في المائة (زائد 3,46 مليار درهم) لتصل إلى 13,48 مليار درهم عند متم يوليوز 2023 مقابل 10,01 مليار درهم عند متم يوليوز 2022.

من جهتها ارتفعت مبيعات قطاع النسيج والجلد بنسبة 11,5 في المائة (زائد 2,95 مليار درهم). ويعزى هذا التطور إلى ارتفاع مبيعات الملابس الجاهزة (زائد 15,4%) والملابس المنسوجة (زائد 5,2%) والأحذية (زائد 5,1%).

في المقابل سجلت مبيعات قطاع الفلاحة والصناعة الغذائية انخفاضا طفيفا خلال الأشهر السبعة الأولى من سنة 2023، ويعزى هذا التطور بالأساس إلى انخفاض صادرات الصناعة الغذائية (ناقض 2,2%).

وظلت مبيعات قطاع الفلاحة والغابات والصيد على حالها في حين انخفضت مبيعات قطاع الطيران بنسبة 1%.

وبخصوص صادرات الفوسفاط ومشتقاته، فقد بلغت 40,86 مليار درهم عند متم يوليوز 2023 مقابل 68,37 مليار درهم قبل سنة. ويعتبر هذا التطور نتيجة انخفاض مبيعات كل من الأسمدة الطبيعية والكيمياوية (ناقص 36,5%) والحمض الفوسفوري (ناقص 46%) والفوسفاط (ناقص 53 %).

والجدير بالذكر أن المستوى المسجل عند متم يوليوز 2023 يظل أعلى من المستوى المسجل خلال نفس الفترة بين سنتي 2019 و2021.

زر الذهاب إلى الأعلى