أخبار

مؤشر ثقة الأسر يتراجع إلى أدنى مستوى في الفصل الرابع من 2023

أوردت مصادر عليمة الإطلاع للمندوبية السامية للتخطيط أن مؤشر ثقة الأسر عاد إلى منحاه التنازلي في الفصل الرابع من سنة 2023، بعد تحسن طفيف في الفصل السابق، ليصل بذلك لأدنى مستوى له منذ بداية البحث سنة 2008.

وكشفت نتائج البحث الدائم حول الظرفية لدى الأسر، المنجز من طرف المندوبية توصل موقع “اقتصادكم” به، أن مؤشر ثقة الأسر انتقل من 44,3 نقطة عوض 46,5 نقطة المسجلة خلال الفصل السابق و 46,6 نقطة المسجلة خلال الفصل الرابع من السنة الماضية.

ووفق ذات المصدر بلغت نسبة الأسر التي صرحت خلال الفصل الرابع من سنة 2023، بتدهور مستوى المعيشة خلال الـ12 شهرا السابقة 87 %، فيما صرحت 9,2% منها باستقراره و8,3% توقعت تحسنه.

وفيما يخص تطور مستوى المعيشة خلال الـ12 شهرا المقبلة أظهرت نتائج بحث الظرفية لدى الأسر أن أكثر من نصف الأسر (57,9 %) تتوقع تدهوره و33.2% استقراره، في حين ترجح 8,9% تحسنه.

من جانب آخر توقعت 86,3% من الأسر مقابل 6% ارتفاعا في مستوى البطالة خلال 12 شهرا المقبلة، واستقر، بذلك، رصيد هذا المؤشر في مستوى سلبي بلغ ناقص 80,3 نقطة، مقابل ناقص 81,9 نقطة خلال الفصل السابق وناقص 79,6 نقطة خلال نفس الفصل من السنة الماضية.

وعلى مستوى الادخار صرحت 56,1 % من الأسر، خلال الفصل الرابع من سنة 2023، أن مداخيلها تغطي مصاريفها، فيما استنزفت 42,1% من مدخراتها أو لجأت إلى الاقتراض، حسب معطيات المندوبية السامية للتخطيط، مشيرة إلى أن معدل الأسر التي تمكنت من ادخار جزء من مداخيلها لا يتجاوز 1,8 %.

زر الذهاب إلى الأعلى