Adds
أخبار

الرباط تحتضن الدورة الثانية لمجموعة النقاش لمرصد الموارد البشرية للجماعات الترابية في إفريقيا

الرباط :استثمار

تحتضن الرباط، الخميس، الدورة الثانية لمجموعة النقاش المركزة لمرصد الموارد البشرية للجماعات الترابية في إفريقيا، حول موضوع “تدبير الموارد البشرية على المستوى المحلي في شمال إفريقيا: قوانين وآليات التحفيز”.

وتروم هذه التظاهرة، التي تنظمها الأكاديمية الإفريقية للجماعات الترابية التابعة لمنظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة بإفريقيا، إحداث فضاء للتبادل والتفكير الجماعي بين الفاعلين المنخرطين بشكل مباشر في تدبير الموارد البشرية على المستوى المحلي، والإنصات وتلقي آراء المشاركين حول تدبير الموارد البشرية على المستوى المحلي في شمال إفريقيا ورفع التحديات التي يواجهها تدبير المواد البشرية على الصعيد المحلي.

وتروم التظاهرة أيضا تحديد الممارسات الفضلى في المجال، وتقاسم تجربة كل بلد مشارك في مجال تسوية قانون موظفي الجماعات الترابية، والتبادل بشأن الآليات والممارسات الجيدة في مجال تحفيز الموارد البشرية على المستوى المحلي، وكذا تحديد المعايير في مجال تدبير الموارد البشرية للجماعات الترابية.

وستعرف مجموعة النقاش المركزة مشاركة حوالي 30 شخصا يمثلون الفاعلين الأساسيين المعنيين بإشكالية تدبير الموارد البشرية على المستوى المحلي في إفريقيا، من ممثلي الحكومات والجماعات الترابية والمسيرين المحليين، وشبكة مهنيي التسيير المحلي، ونقابات مستخدمي الجماعات الترابية ومؤسسات التكوين التي تستهدف الجماعات الترابية في إفريقيا.

ويأتي تنظيم هذا اللقاء عقب تنظيم الدورة الأولى لمجموعة النقاش المركزة المنظمة بأكرا في 30 ماي الماضي، كما تدخل في إطار تفعيل تفعيل مرصد الموارد البشرية للجماعات الترابية في إفريقيا. وستطلق منظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة بإفريقيا وأكاديمتها دراسة حول وضعية الموارد البشرية، التي تروم أساسا تقييم وضعية تدبير الموارد البشرية على المستوى المحلي بإفريقيا.

ويتمثل الهدف أيضا في تمكين المنظمة وأعضائها وشبكاتها، وكذا كافة الفاعلين المنخرطين من اعتماد مقاربة شمولية ومدمجة وتشاركية كفيلة بوضع تدبير الموارد البشرية على سكة الإصلاح والتحديث في إفريقيا. وستمكن الدراسة من بلورة التقرير الأول حول وضعية تدبير الموارد البشرية على مستوى الجماعات الترابية الإفريقية، الذي سيتم تقديمه خلال القمة الإفريقية الثامنة للحكومات المحلية بمراكش ما بين 20 و24 نونبر المقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى