Adds
أخبار

 المغرب يلجأ إلى الإستمطار الصناعي لمواجهة آثار ضعف التساقطات

تتجه وزارة التجهيز والماء في الأيام القادمة إلى إطلاق عمليات الاستمطار الصناعي عبر تقنية تلقيح السحب بالمناطق التي تعرف شحا في التساقطات، بحيث ستطلق وزارة التجهيز والماء برنامج “الغيث” الهادف إلى رفع نسبة الأمطار أو الثلوج باستعمال تقنية تلقيح السحب، في إطار سعيها لإيجاد حلول بديلة لشح التساقطات المطرية التي تعرفها المملكة.

وهذا البرنامج سينطلق ابتدءا من نونبر إلى أبريل من كل سنة، والذي تستعمل فيه مواد كيميائية غير ضارة بالبيئة مثل “يودير الفضة” بالنسبة للسحب الباردة (-5درجة) و”ملح كلورير الصوديوم” بالنسبة للسحب الدافئة.

زر الذهاب إلى الأعلى