أخبار

بيدرو سانشيز يحل بالمغرب لتكريس انتهاء الأزمة بين البلدين

حل رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز اليوم الخميس بالمغرب في زيارة رسمية بعد ثلاثة أسابيع من إعلان دعم مدريد لخطة الحكم الذاتي المغربية في الصحراء الغربية.

وتهدف الزيارة إلى تكريس انتهاء أزمة دبلوماسية بين البلدين استمرت قرابة عام. وقال وزير الخارجية خوسيه مانويل ألباريس إن سانشيز سيلتقي بالملك محمد السادس وسيُشارك معه في إفطار.

أعلن وزير الخارجية الإسباني الثلاثاء أن العاهل المغربي الملك محمد السادس سيستقبل رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز الخميس في إطار زيارة رسمية تهدف إلى تكريس انتهاء أزمة دبلوماسية بين البلدين استمرت قرابة عام.

وقال وزير الخارجية الإسباني خوسيه مانويل ألباريس بعد اجتماع لمجلس الوزراء: “سيتوجه رئيس الحكومة بعد ظهر الخميس إلى المغرب (…) حيث سيلتقي ملك المغرب”.

وسيُشارك في ما بعد في إفطار مع الملك المغربي في “بادرة قوية جدا” من قبل الملك محمد السادس، بحسب ألباريس الذي سيشارك أيضا في الزيارة.

وستستمر الزيارة حتى الجمعة وفق وزير الخارجية الإسباني.

وضع البلدان حدا لهذا الخلاف في 18 مارس بعد إعلان إسبانيا دعمها لخطة الحكم الذاتي المغربية لتسوية النزاع في الصحراء الغربية المستعمرة الإسبانية السابقة في بادرة كانت تنتظرها الرباط لتطبيع العلاقات مع مدريد.

وأعلنت مدريد علنا دعمها لخطة الحكم الذاتي المغربية في الصحراء الغربية، معتبرة إياها حاليا “الأساس الأكثر جدية وواقعية ومصداقية لحل النزاع”.

زر الذهاب إلى الأعلى