جهات

نحو تخلي الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين سوس ماسة عن المؤسسات التعليمية التي تتواجد بقلب وجنبات الوديان

 

استعرض محمد جاي منصور، مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين سوس ماسة، تقريرا مستفيضا خلال الندوة الصحفية المنظمة صبيحة يوم الجمعة بمقر الأكاديمية، والتي خصصت للجهود المبذولة للأكاديمية، لإنجاح الدخول المدرسي 2019/2020.

وتطرق مدير الاكاديمية خلال كلمته إلى موضوع المؤسسات التعليمية التي تتواجد بجنبات وقلب وديان جهة سوس ماسة، خصوصا بعد الفيضانات التي اجتاحت مناطق عديدة بتارودانت، حيث تقرر تعليق الدخول المدرسي بكل المؤسسات التعليمية التي تتواجد بقلب وجنبات الوديان، وتم نقلها إلى أماكن أخرى.

وأضاف أن مصالح الأكاديمية قامت بإحصاء شامل لهذه المؤسسات، حيث بلغ عددها الإجمالي 238 مؤسسة، موزعة على الأقاليم الستة المكونة للجهة، ويأتي في الصدارة إقليم تارودانت بما مجموعه 142 مؤسسة تعليمية، 5 بأكادير، و13 باشتوكة أيت باها، و4 بطاطا، وبتيزنيت 62، و12 مؤسسة بانزكان.وبخصوص القرار النهائي الذي اتخذته الأكاديمية حول مصير هذه البنايات التي تشكل خطرا على المرتفقين خاصة التلاميذ، قال منصور أن هذه المؤسسات سيتم التخلي عنها نهائيا، لكن بشكل تدريجي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى