أخبار

بركة يدق ناقوس خطر الوضع المائي المقلق…. والمغرب مهدد بندرة المياه

أكد نزار بركة وزير التجهيز والماء أن الوضع مقلق بالمغرب بخصوص ندرة المياه حيث بلغت نسبة ملء السدود هذه السنة 32 في المئة فقط مشيرا إلى أن التسقاطات كان لها انعاكسات سلبية على الساكنة والفلاحة.

وأضاف بركة في معرض جوابه على أسئلة البرلمانيين بالجلسة الشفهية امس الإثنين، بمجلس النواب، أن الواردات المائية عرفت تراجع كبير حيث انخفضت هذه الواردات إلى أقل من 84 في المئة مقارنة بسنة عادية بالإضافة إلى أن التساقطات انخفضت إلى 45 في المئة.

وكشف أن قلة مسلس قلة التساقطات المطرية والترجع في نسبة ملئ السدود انطلق منذ سنة 2018 أي أنه منذ خمس سنوات متتالية المغرب يعرف تراجعا في الواردات المائية وهذا له وقع كبير على نسبة ملء السدود التي وصلت اليوم إلى 33.7 في المئة.

وتابع بركة أن “المغرب يتوفر حاليا فقط على 5مليار و 440 مليون متر مكعب المتواجد في حقينة السدود، مقابل ارتفاع درجة الحرارة التي تساعد على تبخر المياه”.

أنه لضمان الأمن المائي للمغاربة عملت الوزارة على الإشتغال على أربعة ركائز أساسية أهمها تسريع البرنامج الذي وضعه الملك لسنة 2020 و 2027 في يناير الماضي المتعلق بإنجاز السدود وقد تم الإنطلاق في أشغال بناء 16 سداً الأمر الذي سيمكن من تخزين 24 مليار متر مكعب عوض 19 مليار مكعب في أفق سنة 2027.

وأضاف بركة أنه لمواجهة ندرة المياه وضعت الوزارة مخطط لتحلية المياه بالمدن الساحلية لضمان الماء للمدن الساحلية، وتوجيه ماء السدود للمناطق القروية.

زر الذهاب إلى الأعلى