أخبار

أول مرة يسجل فيها كل من العملة المشفرة والذهب مستويين قياسيين متزامنين

بلغت عملة “بيتكوين” والذهب مستويات قياسية مع استمرار المستثمرين في المراهنة على أن بنك الاحتياطي الفيدرالي سيخفض أسعار الفائدة هذا الصيف.

وهذه المرة الأولى التي يسجل فيها كل من العملة المشفرة والذهب مستويين قياسيين متزامنين، منذ ظهور “بتكوين” على الساحة قبل أكثر من عقد.

ووصلت العملة الرقمية إلى 67584 دولاراً، بعد أن ارتفعت أكثر من 50 في المئة هذا العام بفضل الأموال الداخلة إلى الصناديق المتداولة بالبورصة الأميركية، وهو أعلى مستوى لها منذ أكثر من عامين، حيث سبق لها بلغت ذروتها في نونبر 2021 بمقدار 689999 دولارا.

وفي الوقت نفسه ارتفع الذهب إلى 2120 دولارا وهو أعلى مستوى له منذ الرابع من دجنبر الماضي حين بلغت الأسعار أعلى مستوى لها على الإطلاق عند 2135 دولاراً، قبل أن تنخفض في وقت لاحق.

خبراء المجال يرون أن أي دلائل على خفض التضخم ستستمر في تعزيز الآمال في خفض أسعار الفائدة، من ثم تعزيز قيمة الأصول مثل الذهب، حيث اعتبر كبير المحللين في “كيتكو ميتالز”، جيم ويكوف أنه “إذا ظلت أرقام التضخم منخفضة فسيستمر الذهب في الاتجاه الصعودي”.

وفي سنة 2022، انهارت عملة “بيتكوين” إلى أقل من 16 ألف دولار بعد انهيار منصة التداول “أف تي إكس”، والإدانة اللاحقة بالاحتيال لمؤسسها سام بانكمان فرايد، لكنها انتعشت بقوة وساعدتها هذا العام موافقة الهيئات التنظيمية الأميركية على 11 صندوقاً متداولاً في البورصة (ETFs) مرتبطة بسعرها.

زر الذهاب إلى الأعلى