Adds
أخبار

الفيدرالية المغربية للمندوبين الطبيين والصيدلانيين تنظم قافلة للتبرع بالدم

الرباط:استثمار

أطلقت الفيدرالية المغربية للمندوبين الطبيين والصيدلانيين قافلة طبية للتبرع بالدم، بهدف التشجيع على توفير كميات مهمة من أكياس الدم المتبرع بها، ورفع مخزون المركز الوطني لتحاقن الدم بهذه المادة الحيوية. وكل ذلك بهدف تلبية احتياجات المراكز الجهوية، وتوفير الدم الذي تحتاجه فئات عريضة من المرضى والمصابين في الحوادث والحوامل وغيرهم.
كما أطلق المركز الوطني لتحاقن الدم نداء للتفاعل بشكل كبير مع حملات التبرع بالدم، خلال هذا الصيف، وذلك بغرض توفير كميات كافية من أكياس الدم لفائدة المرضى، وكذا المصابين في حوادث السير والذين يواجهون صعوبات في الحصول على الدم مما يهدد  حياتهم.
ويتخوف العاملون في المجال من الصعوبات، التي ستواجههم، طوال فصل الصيف إذ تعرف مراكز تحاقن الدم ندرة المتبرعين، موازاة مع ارتفاع الطلب على هذه المادة الحيوية، إذ تكثر حوادث السير الخطيرة، وتزيد حاجة أقسام الولادة، والأمراض السرطانية، وأمراض الدم، ومستشفى الأطفال، وأمراض الكلي للدم، لإنقاذ العديد من الأرواح.
وتتجدد معاناة المرضى والمصابين والطواقم الطبية مع ندرة أكياس الدم وضعف التبرع طوال فترة الصيف بسبب تزامنها مع موسم العطل، مما يؤثر على الاحتياطي الذي تتوفر عليه المراكز. ويسجل المهنيون ندرة في أكياس الدم خصوصا عندما يتعلق الأمر بفصائل معينة نادرة مثل فئة الدم O.
ويحتاج المركز الوطني لتحاقن الدم إلى تأمين حوالي 6 آلاف كيس دم، لتغطية احتياجات مختلف المرضى، عن كل 7 أيام. وعادة يتطلب مركز تحاقن بالدارالبيضاء، 400 كيس يوميا من ضمن 900 كيس يحتاجه المركز الوطني لتحاقن الدم، بينما يحتاج مركز الرباط إلى 300 كيس يوميا، و150 كيسا يوميا في كل من مراكش وفاس.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى