استثمار رياضي

الدورة الأولى للمهرجان الدولي لرياح الصويرة

تحتضن مدينة الصويرة من 21 إلى 23 غشت الجاري الدورة الأولى للمهرجان الدولي لرياح الصويرة.
وأعلن بلاغ للمنظمين أن هذا المهرجان يأتي بناء على رغبة مشتركة بين ثلاث جمعيات هي جمعية مولاي بوزرقطون للتنمية والرياضة المائية، وجمعية أمواج للرياضات المائية بالصويرة، وجمعية شباب الصويرة للرياضات المائية.وأبرز أن هذا المهرجان يهدف إلى “تشجيع جميع التخصصات المائية التي تميز مدينة الصويرة”، مع توعية الشباب خلال هذا الحدث بالقضايا البيئية.
وسيخصص هذا الحدث لعشاق الرياضات المائية الذين يرغبون في اكتشاف المنطقة وسحرها، وذلك خلال ثلاثة أيام من ممارسة ركوب الأمواج والتجديف.
وأكد المصدر ذاته أن هذا المهرجان يروم أيضا إحداث أرضية حقيقية للالتقاء حول الرياضات المائية بغية تشجيعها وتطويرها في الصويرة وعلى شواطئ المدينة.
وأشار إلى أن هذا الحدث الكبير يعتبر أيضا فرصة سانحة لإشراك الشباب في مبادرة مدنية لتشجيعهم على ممارسة الرياضة وتوعيتهم بالحاجة إلى الحفاظ على البيئة.
وأضاف أن هذه الأيام الثلاث ستعرف ممارسة أنواع من الرياضات المائية وركوب الأمواج، وتنظيم ورشة حول موضوع “لبيئة والتنمية البشرية”، ولقاءات تجمع بين الرياضة والترفيه والتعلم، وذلك بدعم من بلدية المدينة وعمالة الإقليم وجمعية الصويرة-موغادور وبتأطير من محترفين في الرياضات المائية.
وسيتم تنظيم سباقات بحرية بالموازاة من العديد من أوراش العمل بمبادرة من أندية الرياضات المائية الشريكة، وكذا حملة للتنظيف الجماعي للشاطئ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى